سياسة

حزب أخنوش يرفض العنف في الحملة الإنتخابية ويطالب بفتح تحقيق قضائي

أكد حزب التجمع الوطني للأحرار، اليوم الاثنين 30 غشت 2021 في بلاغ توصل موقع بلادي 24 بنسخة منه ، رفضه التام لكافة أنواع العنف في الحملة الانتخابية.

وأورد البلاغ ذاته أنه “على اثر التشابك الذي حصل بولاد عزوز، في إقليم النواصر، بين قافلة لحزب التجمع الوطني للأحرار وقافلة لحزب آخر، فان الحزب يؤكد رفضه التام لكل أعمال العنف، كيفما كان نوعها، و من أي جهة صدرت”.

وأدان حزب الحمامة في بلاغه هذه الممارسات الغير المقبولة في استحقاقات يحرص الحزب حسب البلاغ على أن تتسم بالاحترام والمسؤولية، لذلك تقرر طلب فتح تحقيق قضائي في الموضوع لإنزال الجزاء بأي طرف ثبتت مسؤوليته في هذا الحادث المؤسف”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى